رَبَّنَا آمَنَّا بِمَا أَنزَلَتْ وَاتَّبَعْنَا الرَّسُولَ فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَِ **** رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَدْخِلْنِي بِرَحْمَتِكَ فِي عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ****رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ****رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ * رَبَّنَا إِنَّكَ مَنْ تُدْخِلْ النَّارَ فَقَدْ أَخْزَيْتَهُ وَمَا لِلظَّالِمِينَ مِنْ أَنْصَارٍ * رَبَّنَا إِنَّنَا سَمِعْنَا مُنَادِيًا يُنَادِي لِلإِيمَانِ أَنْ آمِنُوا بِرَبِّكُمْ فَآمَنَّا رَبَّنَا فَاغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَكَفِّرْ عَنَّا سَيِّئَاتِنَا وَتَوَفَّنَا مَعَ الأَبْرَارِ * رَبَّنَا وَآتِنَا مَا وَعَدْتَنَا عَلَى رُسُلِكَ وَلا تُخْزِنَا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّكَ لا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ



الجزائر في مؤخرة الترتيب عربيا ودوليا
في مجال التنافسية الاقتصادية
صنف آخر تقرير للمنتدى الاقتصادي العالمي الجزائر في المرتبة 110 عالميا من مجموع 144 بلد في مجال التنافسية الاقتصادية، ما يجعلها في أواخر قائمة البلدان العربية، مسجلة أهم تراجع ما بين 2011 و2012بفقدانها 23 مرتبة.
التقرير الذي اعتمد على 12 مؤشرا رئيسيا و100 مؤشر ثانوي، وضع الجزائر في مؤخرة الترتيب عربيا ودوليا، حيث تراجعت من المرتبة 87 إلى الرتبة 110، مسجلة أكبر تراجع بـ23 رتبة، بينما فقدت مصر 13 مرتبة وجاءت في الرتبة 107 من مجموع 144 بلدا، كما جاءت الأردن في المرتبة 64، فيما جاءت المغرب في المرتبة 70 عالميا.
وساهم في إعداد التصنيف 15 ألف رب عمل ورئيس مؤسسة من مختلف الدول، مع تحديد مؤشرات رئيسية من بينها الإطار المؤسساتي ونوعية الهياكل القاعدية وتطور السوق المالي والإبداع والابتكار. 
وسجل التقرير عودة ليبيا التي اقتربت من الترتيب الجزائري، مقابل غياب تونس لعدم توفر معطيات دقيقة بعد الثورة. وفقدت الجزائر عدة نقاط، بالنظر إلى ضعف القدرة على الابتكار والإبداع التقني والتكنولوجي والتأخر الكبير المسجل في المنظومة البنكية والمصرفية، رغم التصريحات الرسمية المتفائلة، إذ تبقى البنوك الجزائرية من بين المؤسسات المصرفية الأكثر تأخرا في المنطقة، يضاف إلى ذلك نوعية المنشآت القاعدية والبنى التحتية التي تعاني من التأخر وسوء التسيير، رغم الأغلفة المالية المرصودة لتطوير شبكات الطرق والنقل.
في نفس السياق، يكشف نفس التقرير عن تصنيف الجزائر في المرتبة 141 فيما يتعلق بنوعية وفعالية المؤسسات، لاسيما في ظل سيادة البيروقراطية الإدارية على مستوى أغلب الهيئات والمؤسسات الجزائرية، وهو ما يفسر الترتيب المتدني. الأمر نفسه ينطبق على الإبداع والابتكار، حيث تأتي الجزائر في المراتب الأخيرة عربيا ودوليا أيضا، بعيدا عن الأردن التي جاءت في المرتبة 57 والمغرب في الرتبة 97، بينما جاءت مصر في الرتبة 109 ولبنان في المرتبة .119
في المقابل، جاء ترتيب الجزائر متأخرا في مجال البنى التحتية، حيث صنفت في المرتبة 100، كما جاءت في المرتبة 142 فيما يتعلق بتطور السوق المالية . 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
آبل الأولى عالمياً بين أقوى 10 علامة تجارية
تصدرت "آبل"  قائمة أفضل 10 علامة تجارية في العالم، لعام 2012، لتحتل المركز الأول  بعدما كانت في المركز الثامن في 2011  لترتفع قيمة علامتها الى 70,6 مليار دولار، وتراجعت "جوجل" الى المركز الثاني بقيمة 47,5 مليار دولار، وتلتها "مايكروسوفت" في المركز الثالث بقيمة 45,8 مليار دولار، متراجعة بمركز واحد.

أما المركز الرابع فقد اتت شركة"أي بي ام"  لتحافظ على نفس المستوى وبقيمة 39,1 مليار دولار، وتلها "ويلا مارت" في المركز الخامس متراجعة من المركز الثالث، بقيمة 38,3 مليار دولار، بينما قفزت "سامسونج" من المركز 18 الى الـ6 بين عامي 2011 و2012، بقيمة 38,2 مليار دولار، وجاءت بعد ذلك شركات "جنرال الكتريك، وكوكاكولا، وفودافون، وأمازون" في المركز من السابع والثامن والتاسع والعاشر.. بالترتيب.

ليست هناك تعليقات:

وسائل التواصل الاجتماعي والإنتاجية في مكان العمل: التحديات والعقبات

ترجمة: يارا الماجد مقدمة   على نطاق واسع، تصمم مواقع التواصل الاجتماعي منصة مولدة للحاسوب بشكل خاص من خلالها تتميز العلاقات الاج...